أكاديمية تعليمية عبر الإنترنت، متخصصة في تقديم دورات في اللغة العربية والقرآن الكريم، وبرامج تربوية للأطفال والناشئة في بلاد الاغتراب، يقدمها ثلة متميزة من الكوادر الخبيرة، باستخدام أفضل الوسائل التعليمية المعتمدة، مع أرقى المناهج المتطورة.

أكاديمية تعليمية عبر الإنترنت، متخصصة في تقديم دورات في اللغة العربية والقرآن الكريم، وبرامج تربوية للأطفال والناشئة في بلاد الاغتراب، يقدمها ثلة متميزة من الكوادر الخبيرة، باستخدام أفضل الوسائل التعليمية المعتمدة، مع أرقى المناهج المتطورة.

"حروف" في سطور:

"حروف" في سطور:

أكاديمية تعليمية عبر الإنترنت، متخصصة في تقديم دورات  في اللغة العربية والقرآن الكريم، وبرامج تربوية للأطفال والناشئة في بلاد الاغتراب، يقدمها ثلة متميزة من الكوادر الخبيرة، باستخدام أفضل الوسائل التعليمية المعتمدة، مع أرقى المناهج المتطورة. 

أكاديمية تعليمية عبر الإنترنت، متخصصة في تقديم دورات  في اللغة العربية والقرآن الكريم، وبرامج تربوية للأطفال والناشئة في بلاد الاغتراب، يقدمها ثلة متميزة من الكوادر الخبيرة، باستخدام أفضل الوسائل التعليمية المعتمدة، مع أرقى المناهج المتطورة. 

٢

٣

أهدافنا

أهدافنا

تمكين الجيل الناشئ، من تعلم اللغة العربية ومهاراتها، والقرآن الكريم وآدابه، بأفضل الأساليب والوسائل
الممكنة.
تعزيز القيم الأخلاقية ، والآداب السامية المستمدة من ديننا الإسلامي الحنيف،
عبر برامج مبتكرة، وأساليب
ترفيهية ممتعة.
تيسير الوصول لبرامج تعليمية مخصصة للغة العربية والقرآن الكريم، للأطفال والناشئة المغتربين في دول أوروبا وأمريكا
ومناطق عديدة أخرى.

١

تمكين الجيل الناشئ، من تعلم اللغة العربية ومهاراتها، والقرآن الكريم وآدابه، بأفضل الأساليب والوسائل
الممكنة.

٢

تعزيز القيم الأخلاقية ، والآداب السامية المستمدة من ديننا الإسلامي الحنيف،
عبر برامج مبتكرة، وأساليب
ترفيهية ممتعة.

٣

٣

تيسير الوصول لبرامج تعليمية مخصصة للغة العربية والقرآن الكريم، للأطفال والناشئة المغتربين في دول أوروبا وأمريكا
ومناطق عديدة أخرى.

رسالتنا

تشجيع الأطفال والناشئة وتنمية مهاراتهم، لنغوص بهم في بحر اللغة العربية، بغية تلاوة القرآن وتعلمه وفهمه والتخلّق بأخلاقه وآدابه وتوجيهاته، مما يمكّنهم من بناء مستقبلهم بثقة وإلهام.

رؤيتنا

إحدى أكبر وأفضل خمس منصات تعليمية عربية مخصصة لتعليم اللغة العربية ومهاراتها، والقرآن الكريم وآدابه، للأطفال والناشئة عبر الإنترنت.

رسالتنا

تشجيع الأطفال والناشئة وتنمية مهاراتهم، لنغوص بهم في بحر اللغة العربية، بغية تلاوة القرآن وتعلمه وفهمه والتخلّق بأخلاقه وآدابه وتوجيهاته، مما يمكّنهم من بناء مستقبلهم بثقة وإلهام.

رؤيتنا

إحدى أكبر وأفضل خمس منصات تعليمية عربية مخصصة لتعليم اللغة العربية ومهاراتها، والقرآن الكريم وآدابه، للأطفال والناشئة عبر الإنترنت.

لماذا منصة حروف؟

لماذا منصة حروف؟

1

نمتلك خبرة طويلة في مجال التعليم عن بعد، والتعامل مع الأطفال، تمتد لأكثر من خمس سنوات.

2

نتمتع بنظام متابعة وتقييم دوري، ونرسله بشكل منتظم لأولياء الأمور الذين نحافظ على تواصل دائم وفعال معهم.

3

نستخدم في عملية التعليم أحدث الوسائل التعليمية المتقدمة، التي تشتمل قصص هادفة، وألعاب تعليمية ممتعة، ومقاطع مرئية مشوقة ومفيدة. 

1

نمتلك خبرة طويلة في مجال التعليم عن بعد، والتعامل مع الأطفال، تمتد لأكثر من خمس سنوات.

2

نتمتع بنظام متابعة وتقييم دوري، ونرسله بشكل منتظم لأولياء الأمور الذين نحافظ على تواصل دائم وفعال معهم.

3

نستخدم في عملية التعليم أحدث الوسائل التعليمية المتقدمة، التي تشتمل قصص هادفة، وألعاب تعليمية ممتعة، ومقاطع مرئية مشوقة ومفيدة. 

4

برامجنا التعليمية متميزة ومتكاملة، تجمع ما بين المرح والتربية مع التعليم التفاعلي القيم، حيث نقدم إلى جانب اللغة العربية والقرآن الآداب والأخلاق والسيرة النبوية.

5

مجموعاتنا التعليمية نموذجية، حيث نقتصر على خمسة طلاب في كل مجموعة، بعد عملية فرز دقيق لهم يراعي الفروقات العمرية والمهارية، لنحصل على تجربة تعليمية فريدة.

6

أقساطنا مدروسة، ومناسبة للجميع، وأوقاتنا تراعي التزامات الطلاب، ونحددها وفق المتاح والممكن، برفقة مجموعة من المدرسين والمدرسات المختصين أصحاب الخبرة التعليمية والتربوية.

4

برامجنا التعليمية متميزة ومتكاملة، تجمع ما بين المرح والتربية مع التعليم التفاعلي القيم، حيث نقدم إلى جانب اللغة العربية والقرآن الآداب والأخلاق والسيرة النبوية.

5

مجموعاتنا التعليمية نموذجية، حيث نقتصر على خمسة طلاب في كل مجموعة، بعد عملية فرز دقيق لهم يراعي الفروقات العمرية والمهارية، لنحصل على تجربة تعليمية فريدة.

6

أقساطنا مدروسة، ومناسبة للجميع، وأوقاتنا تراعي التزامات الطلاب، ونحددها وفق المتاح والممكن، برفقة مجموعة من المدرسين والمدرسات المختصين أصحاب الخبرة التعليمية والتربوية.

١

اللغات »